بأقلام الأئمة

الدعوة والدعاة في رمضان

إن الدعاة إلى الله هم الشموع التي تضيء للناس طريق الهدى والخير، وأطباء القلوب والنفوس، وهم قلب الأمة النابض ووعيها المستنير.